email_iconFacebook_iconrequest_quote_iconlinkedIn_iconsearch_iconTwitter_iconYoutube_icon

المجانسة

تحتاج علمية التجانس إلى معالجة المكونات حتى تصل الحبيبات إلى أحجام متشابهة. بالنسبة لأغلبية المواد بما فيها الكريمات، والمراهم، والصلصات، والمستحلبات، والمعلقات الدوائية، فإنها تحتاج إلى حبيبات تتراوح أحجامها ما بين 2 إلى 5 مايكرون.

ويمكن الحصول على ذلك من خلال خلاطات التجانس من سلفيرسون. إن التصميم الدقيق لرؤوس الخلط من سلفيرسون يؤدي إلى سرعة استثنائية في عمليات الخلط والتجانس على ثلاث مراحل. حيث أن سرعة دوران الريش الكبيرة تؤدي إلى قوة جذب تدفع المواد باتجاه مركز الخلط حيث يتم الخلط المكثف لها. ومن ثم تدفع قوة الطرد المركزي المواد إلى الحد الخارجي حيث يتم تعريضها لقص ميكانيكي فيما بين الشفرات والجدار الداخلي للمنخل. ويلي ذلك قص هيدروليكي مكثف للمواد بسبب تعريضها للدفع بسرعة مركزية طاردة عالية جدا، حيث تخرج المواد من خلال الثقوب في المنخل باتجاه الوعاء وتعود إلى المزيج. و يتم دفع مواد جديدة إلى مركز الخلط مما يؤدي إلى التقليل التدريجي من أحجام الحبيبات ومن ثم سرعة الحصول على خليط متجانس.

ولهذه العمليات تقدم سلفيرسون مجموعة مناسبة من خلاطات إن تانك ( الباتش ) وخلاطات الإن لاين.


 
المجانسة
هل لديك سؤال? اسأل خبرائنا
اتصل بنا 0096265105548